Archive
غرفة الصحافة الأمن الخدمات الأساسية الحكومة الأقتصاد حول العراق
الصفحة الرئيسية
مرحباً بكم
الوثائق الرسمية
النصوص
فرص الأعمال
مناطق سلطة الائتلاف
وكالة التنمية الدولية الاميركية
صور من العراق
برنامج النفط مقابل الغذاء
مراسلات
تسجيل المنظمات غير الحكومية
الروابط 
قائمة مشتركي سلطة الائتلاف المؤقتة

بحث متقدَم

 

 

لقد انتهت مرحلة سلطة الائتلاف المؤقتة

 

بسب نقل السلطة الى الحكومة العراقية الانتقالية, هذا الموقع لن يجدد او يحافظ بدأَ من 30 حزيران.

 

ولاكن الموقع,  في شكل الذي كان لديه في 30 حزيران, سوف يستمر  ان يكون مستيسر حتى 30 حزيران من السنة القادمة.

 

الموقع الالكتروني للسفارة الامركية لدى العراق هنا:

http://baghdad.usembassy.gov/iraq/ar/

 


مصرفيون عراقيون يجتمعون مع شخصيات من القطاعين الماليين الأميركي والدولي في نيويورك وواشنطن
واشنطن، 21 حزيران/يونيو، 2004 - يجتمع ممثلون عن المصارف العراقية مع خبراء أميركيين ودوليين في القطاع المالي في نيويورك وواشنطن للاطلاع على أحدث أساليب الأعمال المصرفية ولإقامة صلات مع شركاء أميركيين محتملين في قطاع الأعمال الأميركي.

وترعى هذه الزيارات وكالة التجارة والتنمية الأميركية.

وقال كيفن وولفلاين، كبير مستشاري وزارة المالية العراقية من قبل سلطة التحالف المؤقتة: "إن إعادة بناء وتحديث قطاع المصارف الخاص أمر أساسي للتنمية الاقتصادية في العراق. وقد وفرت هذه الزيارة لأعضاء الوفد فرصة ثمينة للاطلاع على الأساليب الحديثة في تصريف الأعمال المصرفية وستساعد في جعل البنوك الخاصة القلب النابض للبنية المصرفية المستقبلية في العراق."

ويضم الوفد ممثلين عن اثني عشر مصرفاً عراقياً خاصا، علاوة على نائب محافظ البنك المركزي العراقي.

وجاء في بيان صحفي أصدرته وكالة التجارة والتنمية الأميركية في السابع عشر من حزيران/يونيو، أن الزيارة تشتمل على اجتماعات مع بنك الاحتياط الفدرالي لنيويورك، وجمعية المصرفيين العرب في أميركا الشمالية، وجمعية المصرفيين الدوليين، ووزارة المالية الأميركية، وصندوق النقد الدولي، والبنك الدولي، والشركة المالية الدولية
باول يتنبأ بانتقال هادئ لسلطة السيادة إلى الحكومة العراقية
واشنطن، 20 حزيران/يونيو -- أعرب وزير الخارجية كولن باول عن إعجابه "بالأسلوب الذي بدأت فيه الحكومة العراقية المؤقتة الجديدة ممارسة مهامها حتى قبل أن تتسلم سلطات السيادة الكاملة" بدليل وجود 15 وزارة عراقية عاملة بقيادة رئيس وزراء فعلي وإشراف رئيس للدولة. وأكد أنه على هذا الأساس "تشير كل الدلائل التي نراها إلى أن انتقال (سلطة السيادة) سيكون هادئا" وسهلا.

أدلى باول بهذه التصريحات في لقاء صحفي حول مائدة مستديرة يوم الجمعة 18 حزيران/يونيو مع خمسة من ممثلي الصحف الأميركية الإقليمية الكبرى في مدن فيلادلفيا وشيكاغو وديترويت وسان خوسيه وبوسطن، ووزعت وزارة الخارجية أمس السبت 19 حزيران/يونيو نص ما دار في اللقاء من حوار.

وأعرب باول في بداية اللقاء عن انشغال الحكومة الأميركية الشديد هذه الأيام في الإعداد "لنقل السيادة الكاملة في العراق بنهاية هذا الشهر." وقال إن وزارة الخارجية مشغولة بالاستعداد للاضطلاع بدور أكبر من المهام في العراق ومع السفير الأميركي الجديد إلى العراق جون نغروبونته "أثناء استعداده لتولي مهامه الجديدة التي لن تكون كمهام السفير بريمر." وشدد على أن مهمة بريمر كحاكم للعراق ستنتهي "بمجرد نقل سلطة السيادة."


مسؤول في وزارة الزراعة الأميركية يقول إن لدى القطاع الزراعي العراقي إمكانيات كبيرة
واشنطن، 18 حزيران/يونيو، 2004 - قال أرفع مسؤول يتعاطى في الشؤون العراقية في وزارة الزراعة الأميركية إنه رغم سوء الإدارة السابق للموارد، إلا أن العراق يملك الأرض والماء والموارد البشرية اللازمة لتطوير قطاع زراعي ناجح.

ولكن لي شالز أضاف، في شهادة أدلى بها أمام لجنة الزراعة التابعة لمجلس النواب الأميركي في السادس عشر من حزيران/يونيو الحالي حول وضع الزراعة والاحتياجات الغذائية في العراق، أن القطاع الزراعي يحتاج إلى الوقت وإلى قيادة حكومية عراقية ليتجاوز حدود وضعه الحالي الذي "ما زال في الثمانينات من الناحية التكنولوجية."

وأعلن المسؤول الأميركي أن العراق سيحتاج إلى الاعتماد، في المستقبل القريب وربما لعدة سنوات مقبلة، على الواردات لسد احتياجاته إلى المواد الغذائية والألياف.

ومضى شالز إلى القول إن دعم وترشيد اقتصاد السوق سيكون من الأمور التي سيركز عليها بشكل أساسي موظفو وزارة الزراعة الأميركية الموجودون في بغداد.


صلاح الشرق الأوسط جزء من الحرب على الإرهاب
واشنطن، 18 حزيران/يونيو -- هذه مقالة رأي لألينا رومانوفسكي القائمة بأعمال نائب مساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى، نشرتها صحيفة (فوروارد) الأسبوعية التي تصدر في نيويورك، في عددها يوم 17 حزيران/يونيو 2004.
 
إن دعم الإصلاح في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لا يتمثل في مجرد الدعوة إلى القيم المشتركة أو في ضمان حقوق الإنسان الأساسية رغم أهمية الموضوعين بالنسبة لنا. لكنه أيضا مسألة عملية تمس المصالح الأميركية. وكما أعلن الرئيس بوش "فإنه عندما سترى المنطقة كلها وعد الحرية في قلبها ستصبح الأفكار الإرهابية غير ذات شأن يوما بعد يوم، إلى أن يأتي اليوم الذي سينظُر إليها فيه بازدراء أو يتم تجاهلها تماما."
 
إن الاستقرار ليس ظاهرة ثابتة، والأنظمة السياسية التي لا تنجح في إيجاد الوسائل التي تتلاءم مع طموحات شعوبها في المشاركة سيكون مآلها إلى الزوال والفناء. والنظم التي تتصف بغياب الخيار السياسي والشفافية في الحكم وإتاحة الفرص الاقتصادية والحريات الشخصية يمكن أن تتحول إلى مفارخ للتطرف. إن تجاهل مشاكل التنمية البشرية في الشرق الأوسط لم يعد خيارا ممكنا. وبطرح مبادرة الشرق الأوسط الكبير وشمال أفريقيا دخلت الولايات المتحدة في الصورة كقوة لدعم وتشجيع الإصلاحات التي نشأت في المنطقة.


بوش: العراق الديمقراطي الحر بات في المتناول الآن
تامبا، فلوريدا، 16 حزيران/يونيو -- قال الرئيس بوش إن ظهور العراق كدولة حرة، موحدة وديمقراطية بات في المتناول الآن، مشددا على أنه وحكومته سيواصلان تقديم الدعم للحكومة العراقية الانتقالية الجديدة لهزيمة الإرهابيين الذين يحاولون وقف المسيرة الديمقراطية في العراق. وأعاد بوش الحديث عن برنامجه ذي النقاط الخمس الذي كان طرحه الشهر الماضي بالنسبة إلى العراق. وكان الرئيس الأميركي يتحدث في خطاب ألقاه في قاعدة مكديل الجوية بولاية فلوريدا اليوم أما ضباط وجنود القوات الأميركية في فلوريدا وفي العراق وأفغانستان عبر الفيديو.
وقال بوش: إن الشعب العراقي يحقق تقدما ثابتا. ولن نسمح للقتلة وقطاع الطرق بالوقوف في طريق العراق الديمقراطي الحر.

وفيما أقر الرئيس الأميركي بأن العراق سيواجه هجمات إرهابية أخرى في المستقبل المنظور، فإنه شدد على أن "مستقبل العراق الحر أصبح في المتناول الآن. وعندما تتولي الحكومة الانتقالية السلطة وتتولى قوات الأمن العراقية الدفاع عن وطنها، فإن تحالفنا سيقوم بدور مساند. وهذا جزء أساسي من استراتيجيتنا للنجاح."
باول يقول إن المجتمع الدولي يسير على طريق التقدم في العراق
واشنطن، 15 حزيران/يونيو، 2004 - قال وزير الخارجية الأميركي، كولن باول، إن موافقة مجلس الأمن الدولي بالإجماع على القرار الذي رعته الولايات المتحدة وبريطانيا والذي صادق على نقل السيادة إلى الحكومة العراقية الانتقالية في نهاية حزيران/يونيو قد أعادت توحيد المجتمع الدولي في جهد مشترك لإحلال الديمقراطية في العراق.

وأضاف الوزير في مقابلة مع التلفزيون الأسترالي في التاسع من هذا الشهر: "إن المغزى الحقيقي لقرار الأمم المتحدة الخاص بالعراق هو أنه يوحد حقاً المجتمع الدولي مجددا. إنه يقر ويشجع تقديم دول أخرى الدعم للمجهود، بجميع الأشكال، وهو يقول أساساً إننا نسير جميعاً معاً الآن في الطريق إلى الأمام."

كما يخول القرار تواجد القوة المتعددة الجنسيات التي تتزعمها الولايات المتحدة في العراق للمحافظة على الأمن. وقال باول إن الولايات المتحدة قد وضعت جدولاً زمنياً يتضمن إرشادات سيتحرك العراق وفقها قدماً نحو حكومة تمثيلية تماماً، ولكنها لم تقرر مدة بقاء الوجود الأمني
طلبة من العالم الإسلامي ينقلون التجربة الأميركية إلى أوطانهم
خلال السنة المنصرمة كان طلبة من جميع أنحاء العالم الإسلامي يعيشون مع عائلات أميركية ويتعلمون في المدارس الأميركية ويتمتعون بأوقات التسلية الأميركية وينغمسون في الثقافة الأميركية.

وقد عاد هؤلاء الطلاب خلال عطلة نهاية الأسبوع الماضي إلى أوطانهم بعد أن باتوا أكثر فهما لأميركا.

ويتمنى هؤلاء الطلبة بأن ينقلوا الصورة الحقيقية لأمريكا إلى عائلاتهم وأصدقائهم وأبناء وطنهم.

وتشرح الطالبة بلقيس الصادق وهي من اليمن ذلك بقولها "يعتقد والدي ووالدتي بأن الولايات المتحدة بلد محفوف بالمخاطر والمظاهر البعيدة عن التعقل، غير أنني تعلمت من خلال إقامتي هنا بأنه مكان يتمنى الشخص العيش فيه."

أما سامي قرموط وهو طالب فلسطيني فقال إن الانطباع الأقوى الذي خرج به هو أن الولايات المتحدة عبارة عن مزيج من الثقافات المتنوعة. 
سلطة الائتلاف تقول إن العراقيين يتولون الآن إدارة 60 في المئة من المؤسسات الحكومية
واشنطن، 16 حزيران/يونيو 2004 - قال المتحدث الرسمي باسم سلطة التحالف المؤقتة دان سينور إنه في الوقت الذي لم يتبق فيه سوى أسبوعين حتى يتسلم المسؤولون العراقيون السيادة في بلدهم فقد تم نقل60 في المئة من الدوائر الحكومية هناك إلى السيطرة العراقية بالفعل.

وقال سينور في مؤتمر صحفي عقده في بغداد يوم 15 حزيران/يونيو الجاري إن 15 وزارة من أصل 26 وزارة عراقية قد أصبحت تخضع للسيطرة العراقية. وبالإضافة إلى ذلك، فقد باتت جميع الحكومات الإقليمية تباشر أعمالها وأن 90 في المئة من البلديات في العراق يوجد بها مجالس بلدية ومجالس محلية تباشر أعمالها. وأضاف أن مئات الأحزاب السياسية "التي يعبر من خلالها العراقيون عن وجهات نظرهم السياسية بحرية وبشكل سلمي ويحضرون لإحلال الديمقراطية" في بلادهم, قد أضحت تباشر أعمالها


باول يتعهد بملاحقة المسؤولين عن الاغتيالات في العراق والسعودية وبهزيمة القتلة
واشنطن، 13 حزيران/يونيو -- توعّد وزير الخارجية كولن باول مرتكبي أعمال العنف بالردّ على الاغتيالات الأخيرة للمسؤولين العراقيين بمواصلة استخدام القوات الأميركية وقوات الأمن العراقية "لإلحاق الهزيمة بالقتلة." وأضاف موضحا ما يجري في العراق "بأننا نحاول إعادة سلطة السيادة للشعب العراقي بنهاية هذا الشهر في وقت تقدم فيه الشجعان من القياديين العراقيين لاحتلال مواقع المسؤولية بينما يحاول هؤلاء القتلة اغتيالهم لتقويض الحكومة الجديدة. لكنهم لن ينجحوا."

وأشاد باول في مقابلة تلفزيونية أجرتها معه شبكة فوكس نيوز الإخبارية صباح اليوم الأحد 13 حزيران/يونيو بشجاعة رئيس الوزراء إياد علاّوي والرئيس غازي الياور في تولي قيادة البلاد والتقدم نحو "استعادة السيادة وإنهاء سلطة الائتلاف المؤقتة ومساعدة الشعب العراقي على تحقيق مستقبل أفضل."

وأقر باول ردا على سؤال حول ما إذا كانت هناك خطط لحماية المسؤولين العراقيين بأن "من الصعب حماية حكومة بكاملها." لكنه قال إن العراقيين يستخدمون قوات الحماية الخاصة بهم من شرطة ومؤسسات خاصة عدا عن "استعدادنا للمساعدة في توفير الأمن العام عن طريق استخدام قواتنا المسلحة." ووصف باول الفترة المقبلة بأنها "خطرة" وأكد على "وجوب هزيمة القتلة، فهم إرهابيون لا يريدون أن تكون للشعب العراقي حكومة قائمة على أسس من الديمقراطية والحرية وسيادة القانون
قوات التحالف في العراق تحمي المواقع الأثرية في بابل
واشنطن 12 حزيران/يونيو -- أعلن رئيس سلطة الائتلاف المؤقتة في العراق بول بريمر وقائد القوات المتعددة الجنسيات الجنرال ريكاردو سانشيز أن القوات الأميركية اتخذت كافة الترتيبات اللازمة لحماية موقع أثري هام في بابل والمحافظة عليه.

وجاء في بيان مشترك صدر عن المسؤولين المدني والعسكري في العراق أمس الجمعة 11 حزيران/يونيو أن "الائتلاف أرسل أخيرا بعثة من علماء الآثار ومجموعة من خبراء الآثار الثقافية العراقيين إلى الموقع الأثري في مدينة بابل لإجراء تقييم للحالة الراهنة للموقع الأثري الذي يقع ضمن معسكر كامب ألفا."

وكانت قوات التحالف قد أقامت المعسكر أصلا كقاعدة للدفاع عن مدينة بابل الأثرية وحمايتها أثناء العمليات العسكرية في العراق في عام 2003 الماضي.


تعيين اعضاء مجلس الامناء لخدمة البث العراقية العامة
بعد مشاورات مستفيضة تم تعيين بقية اعضاء مجلس امناء خدمة البث العراقية العامة. وتم كذلك تعيين اعضاء اللجنة المالية. تمت هذه التعيينات استنادا االى الامر رقم (66) االذي يؤسس لشبكة الاعلام العراقية كخدمة عامة للبث في العراق.

إن هدف شبكة الاعلام العراقية، كهيئة مركزية عامة للبث في البلاد، هو خدمة المصلحة العامة عبر توفير جهة بث عامة متنوعة ومتميزة رائدها اعلام وتثقيف وامتاع الشعب العراقي. وعلاوة على ذلك، فإن خدمة البث العراقية العامة ستكون اداة مستقة وغير منحازة بعيدة عن اي سيطرة سياسية، وبعيدة كذلك عن اية تأثيرات او تدخلات او ضغوط حكومية او سياسية او اية ضغوطات من جهات خارجية اخرى.

وتحت ادارة مديرها العام، الذي يسترشد بتوجيهات مجلس الامناء واللجنة المالية، سيتم تطوير شبكة الاعلام العراقية بهدف توفير منبريعكس التنوع الثقافي واللغوي والاخلاقي لالوان الطيف العراقي كافة. وتسعى الشبكة كذلك لتكون منبرا مفتوحا للنقاش العام لترويج حرية التعبير والتحاور واحترام حقوق الانسان الفردية والعامة
مكتب التحقيقات الفيدرالي وادارة مكافحة المخدرات يدربان ضباط الشرطة العراقية في بغداد
بغداد، العراق ـ ابتداء خمسة وعشرون ضابط شرطة عراقي، يوم الاحد، دورة تدريبية يديرها مكتب التحقيقات الفيدرالي وادارة مكافحة المخدرات حول "الأستخبارات الجنائية" في قصر عدنان الواقع في المنطقة الخضراء، والضباط المشتركون في الدورة هم من منتسبي وحدة الأستخبارات التابعة لوزارة الداخلية.

قال ريتشارد ميلر، مدير الفريق المدني المساعد لتدريب الشرطة " ان القصد من هذا التدريب هو بناء قدرة اضافية للشرطة العراقية من اجل اداء واجباتها لتطبيق النظام في العراق بصورة اكثر فاعلية. ان المشتركين في الدورة متحمسون جداً لتدريبهم على يد افضل المدربين في العالم."

يشمل تدريب الأستخبارات الجنائية عادةً مواضيع مثل الجريمة المنظمة والفساد السياسي والارهاب وكذلك معلومات عن تداول الملفات وجمع المعلومات واساليب تحليل المعلومات وتقييم المصادر الأستخباراتية والمعلومات ومشاركة المعلومات الأستخباراتية، وتشتمل على مواضيع اخرى مثل قضايا التزوير والرشوة وغسيل الاموال

English Page

الحكومة العراقية الانتقالية
كوردي

سيرة
السيد جون نيغروبونتي:  السفير  الامريكي لدى العراق

فرص للاعمال في العراق


الطريق الى الدمقراطية في العراق
كوردي

القانون الاداري الانتقالي بالعربي  
كوردي

ملحق الفانون الاداري الانتقالي
   كوردي

 سجل المحتجزين في حماية سلطة الائتلاف في العراق

ملف الحقائق: تحويل وإعادة إندماج القوات المسلحة والمليشيات

معلومات عامة عن المحاكم العسكرية الأميركية

مآسي الرعب الموروثة من صدام: المقابر الجماعية
مآسي الرعب الموروثة من صدام:
 المقابر الجماعية

السياسة الأميركية
تجاه الشرق الأوسط

 صندوق التطوير للعراق 

جدول زمني ذا سيادة وديمقراطى آمن

 

 

 

صفحة صالحة للطباعة صفحة صالحة للطباعة

الصفحة الرئيسية | الوثائق الرسمية | الميزانية والمالية | النصوص | التصريحات الصحفية
طلبات المقترحات و الإستشارات | أرشيف | ويب ماستر
ملاحظات حول الأمن والخصوصية