Archive
غرفة الصحافة الأمن الخدمات الأساسية الحكومة الأقتصاد حول العراق
الصفحة الرئيسية
مرحباً بكم
الوثائق الرسمية
النصوص
فرص الأعمال
مناطق سلطة الائتلاف
وكالة التنمية الدولية الاميركية
صور من العراق
برنامج النفط مقابل الغذاء
مراسلات
تسجيل المنظمات غير الحكومية
الروابط 
قائمة مشتركي سلطة الائتلاف المؤقتة

بحث متقدَم

 

 

ترجمة غير رسمية
السفير باول بريمر الثالث
رئيس سلطة الائتلاف المؤقتة
البيان الافتتاحي لمؤتمر صحفي باللغة العربية
9 آب 2003

الله بالخير

يسرني ان اراكم مرة اخرى.

أبدأ بارسال تعازي وتعازي الائتلاف الى عوائل واصدقاء ومحبي ال17 عراقي الذين قتلوا على يد الارهابيين خارج مكتب الاتصال الاردني.

        من المؤكد تقريباً ان اي واحد من القتلى لم يكن معروفاً لدى الارهابيين الذين قتلوه.

        حول الارهابيون اجسامهم الى لحم نازف ومتفحم ليرعبوا مشاهدي التلفاز وقراء الجرائد ومستمعي الأذاعة.

        استخدام قتل الابرياء كأداة دعائية امر يثير الاشمئزاز لكل الشعوب المتحظرة.

اود التحدث بأختصارعن الأمن قبل الاجابة على اسئلتكم.

ابدأ بما هو واضح العراق ليس آمناً كما يجب ان يكون.

شخص مجلس الحكم ذلك عندما وضع الأمن في اولى اولوياتهِ, للتأكيد على اهمية...الأمن والأستقرارللمواطنين...حماية ممتلكاتهم...تنشيط واعادة البناء...قوات الشرطة والجيش العراقي.

نعمل نحن سلطة الائتلاف لمساعدة مجلس الحكم في تحقيق هذه الاهداف.

كيف نقوم بمساعدة مجلس الحكم في مسعاه لزيادة الأمن؟

توسيع وتحسين خدمات الشرطة.

   يوجد الآن ما يقارب 34000 رجل شرطة عراقي في الشوارع منهم ما يقارب 5700 في بغداد وهناك 4500 آخرين سيكونون جاهزين عند أكتمال تحقيق الهوية.

   سنبدأ حملة جادة في الاسبوع المقبل لتجنيد اكثر من 31000 رجل وامرأة اضافيين للعمل في الشرطة. بعد أجتيازهم لتحقيق الهوية وللتدريب الصارم سيباشرون دورياتهم في شوارع العراق.

تأسيس هيئة دفاع مدني

        ابتدأ تدريب هيئة الدفاع المدني الجديدة مع افواج في جميع محافظات العراق ال(18). ستكون هذه القوة مؤلفة من 7000 شخص.

        ستقوم هذه القوات المحلية بالعمل مع قوات الائتلاف في مهاجمة المجرمين والفاشلين والارهابيين.

تأسيس قوة عسكرية

        المجموعة الاولى من المتدربين وهي اقل من 700 مجند ألتحقوا الى دورة تدريب صارمة تستمرت لمدة 8 اسابيع.

        لن يكمل كل من التحق بهذه الدورة تدريبه, الا من يمتلك المؤهلات الجسدية والعقلية الازمة.

        سيزيد عدد هذه القوة ليصبح 12000 مجند في السنة المقبلة وليصبح 40000 مجند خلال سنتين.

        هذه القوة العسكرية الجديدة لن تكرس لدعم شخص معين ولا لدعم حزب معين لكنها ستدعم وتدافع عن دستور يكتب ويوافق عليه من قبل العراقيين.

        قريباً سيكون للشعب العراقي جيش يمكن ان يفخروا به.

         

اريد ان استرعي انتباهكم لحادثة بارزة قبل البدء بالاجابة على اسئلتكم.

قد تدركون ان احد اسباب نقص وقود الديزل ناتجة من تهريب هذه المنتجات خارج البلد. ان التحالف يحد من اعمال التهريب التي كان صدام يشجعها ويحميها.

ان هذه المنتجات المهربة تسرق من الشعب العراقي, عندما تباع بطرق شرعية ستوفر عائدات التصدير الادوية للمستشفيات والمدرسين للصفوف وتقوي وتوسع الطاقة الكهربائية وتوفر منظومات الماء وانظمة الهاتف.

لدينا خبر جيد عن موضوع التهريب. قامت السفينة سذرلاند التابعة للبحرية الملكية البريطانية بأحتجاز الناقلة ناف ستار التي كانت تحمل ما لا يقل عن 1100طن متري من وقود الديزل هناك حاجة شديدة لوقود الديزل في العراق الآن.

يتم الآن اعادة الناقلة (ناف ستار1) مع طاقمها وحمولتها الى ميناء ام قصر وسيسلم الطاقم الى الشرطة العراقية.

ستصادر السفينة وحمولتها وتصبح ملكاً للشعب العراقي.

وهذه اخبار طيبة

شكراً لكم وارحب بأسالتكم


صفحة صالحة للطباعة صفحة صالحة للطباعة

الصفحة الرئيسية | الوثائق الرسمية | الميزانية والمالية | النصوص | التصريحات الصحفية
طلبات المقترحات و الإستشارات | أرشيف | ويب ماستر
ملاحظات حول الأمن والخصوصية